إغلاق القائمة

لقب وحيد يفصل راموس ومارسيلو عن معادلة إنجاز الأكثر تتويجا مع ريال مدريد




راموس ومارسيلو يحتاجان للتتويج بلقب وحيد من أجل معادلة الرقم القياسى الخاص بالأسطورة خينتو الذى يعد الأكثر تتويجا بالألقاب فى تاريخ ريال مدريد برصيد 23 لقبا.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللقب القادم الذى ينتظر ثنائى  النادى الملكى ريال مدريد يمكن أن يكون فى دورى أبطال أوروبا بالموسم الجارى 2019-2020، وفى حال عدم الفوز به يمكن أن يعادل راموس ومارسيلو سجل الأسطورة خينتو القياسى فى كأس السوبر الإسبانى.

ولم ينضم راموس ومارسيلو إلى  النادى ريال مدريد فى نفس الوقت، حيث بدأ القائد مسيرته مع النادى  الملكى فى صيف 2005، فيما انضم الظهير الأيسر البرازيلى فى ديسمبر عام 2006، لكنهما بدأ فى مشوار التتويج بالألقاب معا.

ويعد لقب الدورى الإسباني هو الأول للنادى  الملكى منذ موسم 2016 – 2017، عندما توج به ريال مدريد، أيضا تحت قيادة المدرب الفرنسى زين الدين زيدان.

وعزز ريال مدريد، صدارته لجدول ترتيب الدورى الإسباني، برصيد 86 نقطة، متفوقا بفارق 6 نقاط، عن الغريم التقليدى الفريق الكتالونى ، الوصيف برصيد 79 نقطة.

توج الثنائى سيرجيو راموس والبرازيلى مارسيلو بلقب جديد فى مسيرتهما الحافلة بالألقاب والإنجازات بقميص نادى  ريال مدريد الإسبانى، وذلك بعد التفوق على الغريم التقليدى الفريق الكتالونى وانتزاع لقب الدورى الإسبانى هذا الموسم، بعد التربع على الصدارة برصيد 86 نقطة متفوقا بفارق 7 نقاط عن النادى الكتالونى  الوصيف مع تبقى جولة واحدة على إسدال الستار على الليجا.

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن لقب الليجا هذا الموسم يحمل رقم 22 فى مسيرة كل من راموس ومارسيلو مع الفريق الكتالونى  ريال مدريد، ليتجاوزا السجل الخاص بأسطورة الملكى الراحل مانويل سانشيز الذى فاز بـ21 لقبا فى مشواره مع الميرنجى.