إغلاق القائمة

أتلتيكو مدريد يعلق تدريباته أسبوعين بسبب تفشى فيروس كورونا

كشفت تقارير صحفية عن خسارة مالية فادحة بعد قرار إيقاف الدورى الإسبانى الصادر، بعد اجتماع تم عقده فى مقر الاتحاد الإسبانى الخميس الماضى، بسبب تفشى فيروس كورونا.

ووفقاً لما نشرته إذاعة "كادينا كوبيه" الإسبانية، فإن الاتحاد الإسبانى سيخسر نحو 600 مليون يورو، بعد قرار تأجيل الدورى الإسبانى ودورى الدرجة الأولى لجولتين مقبلتين.

كان الاتحاد الإسبانى قد قرر مؤخرا فى بيان رسمى، إيقاف مسابقة الدورى الإسبانى "الليجا" ودورى الدرجة الأولى جولتين، مع العلم بأن قرار التأجيل قابل للزيادة، حسب تطور الوضع فى إسبانيا ومدى السيطرة على فيروس كورونا المتفشى فى البلاد.

وشدد البيان أنه حال الفشل فى السيطرة على فيروس كورونا، سيتم إيقاف الدورى الإسبانى نهائياً هذا الموسم.

 قرر فريق أتلتيكو مدريد الإسبانى تعليق التدريبات فى الأسبوعين المقبلين بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد، خاصة بعد تسجيل 2000 إصابة جديدة بالإضافة إلى 100 حالة وفاة خلال الـ 24 ساعة الماضية في إسبانيا.

وذكر البيان الرسمى الذى نشره موقع فريق أتلتيكو مدريد، أن تقرر تعليق تدريبات الفرق المختلفة الرجال أو السيدات بسبب السيناريو الجديد الذى تواجهه البلاد بعد انتشار فيروس كورونا.

وأضاف البيان أنه تم تزويد اللاعبين بإرشادات تدريبية وغذائية للحفاظ على لياقتهم البدنية في المنزل بالإضافة إلى بعض التوصيات من أجل حمايتهم من فيروس كورونا وتجنب مغادرة المنزل إلا في الضرورة القصوى وهو الأمر الخاص أيضا بالجهاز الفني والمساعدين.