إغلاق القائمة

الأمن التونسى يقرر فتح المدرج

أضافت الصحيفة أنه تقرر أيضا منح طاقة الاستيعاب القصوى في الملعب لممثل كرة القدم التونسية لضمان التأهل للدور نصف النهائي من البطولة القارية.

وتقرر إغلاق مدرج الفيراج أمام جماهير الترجى نتيجة أعمال الشغب التى شهدها إياب نهائى النسخة الأخيرة من دورى أبطال أفريقيا ضد الوداد فى المباراة التى لم تكتمل وتوج على إثرها النادى التونسى باللقب بعد الاحتكام إلى محكمة التحكيم الرياضية الدولية.

يأتي ذلك في الوقت الذى يعقد فيه اجتماع طارى اليوم لمناقشة الأجواء الخاصة بمباراة الترجي ضد الفارس الابيض ، بعد اكتشاف أول حالة مصابة بفيروس كورونا أمس في تونس، حيث أفاد موقع "Africans Got Football" المتخصص فى تغطية أخبار الكرة الأفريقية أن اجتماع اليوم سوف يحدد قرار باللعب بدون جمهورأوبحضوره مع الأخد بالاحتياطات الوقائية اللازمة بعد نهاية الاجتماع.

ويسعى الترجى للثأر من النادى الملكى الذى تغلب عليه مرتين فى فبراير الماضي، الأولى جاءت فى السوبر الأفريقى الذى دخله الأبيض بصفته بطل الكونفدرالية الأفريقية، والثانية فى ذهاب ربع النهائى وانتهى اللقائين بنتيجة 3-1.

وأصبح نادى "الدم والذهب" الذى حقق اللقب فى آخر موسمين يحتاج الآن للفوز بهدفين دون رد فى رادس يوم الجمعة المقبل إذا أراد أن يواصل حملة الدفاع عن لقبه بنجاح.



كشفت تقارير صحفية تونسية، أن السلطات الأمنية قررت فتح مدرج "الفيراج" من جديد للجماهير في ملعب "رادس" خلال مواجهة الترجى التونسى مع خثمه نادى الزمالك، والمقرر إقامتها في التاسعة من مساء الجمعة المقبل، ضمن منافسات إياب الدور ربع النهائي من مسابقة دورى أبطال أفريقيا.

ذكرت صحيفة "تونس الرقمية"، أنه تمت الموافقة على فتح أبواب مدرجات "الفيراج" التى أغلقت منذ مايو الماضى لأسباب أمنية، وهى المدرجات التى يفضلها الروابط الجماهيرية للفريق ، بعد التنسيق بين السلطات الأمنية واللجنة المنظمة للمباراة.