إغلاق القائمة

ميسى لا يعرف الراحة مع برشلونة قبل جولات الحسم هذا الموسم

يخوض لنادى الطتالونى 6 مباريات متبقية فى الليجا على ملعبه ووسط جماهيره بـ"كامب نو" أمام كل من: ریال سوسیداد ولیجانیس وأتلتیك بیلباو وأتلتیكو مدرید و إسبانیول وأوساسونا، فيما يزور 6 ملاعب أخرى حيث يحل ضيفا على الأندية التالية: ريال مایوركا، إشبیلیة، سیلتا فيجو، فیاریال، بلد الولید وألافیس.

ورفع النادى الملكى رصيده للنقطة 56 في قمة ترتيب الدوري الإسباني، متفوقا بفارق نقطة واحدة، عن غريمه التقليدي النادى الكتالونى ، صاحب الوصافة برصيد 55 نقطة.

يعانى النجم الأرجنتينى ليونيل ميسى، قائد نادى برشلونة الإسبانى، من الإرهاق بعدما سجل ظهوره فى جميع المباريات فى الفترة الأخيرة، وكان آخرها خسارة الكلاسيكو أمام غريمه التقليدى ريال مدريد، بثنائية نظيفة مساء الأحد، على ملعب "سانتياجو برنابيو"، فى قمة مباريات الجولة الـ26 من الدورى الإسبانى "الليجا".

وذكرت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية أن ميسى لا يعرف الراحة مع برشلونة في الثلاثة أشهر الأخيرة، حيث أصبح النجم الأرجنتينى مضطر للعب كل شيئ بشكل يزداد بدون الحصول على أي راحة وهو ما سيواصله في المباريات القادمة الحاسمة سواء في اللیجا أو دوري الأبطال.

وأضافت الصحيفة أن  ليونيل ميسى مضطر للعب مع النادى الكتالونى فى جميع البطولات والدقائق، نظرا لمعاناة برشلونه  الهجومية فى الفترة الأخيرة وأيضا عدم وجود هامش نقاط فى الدورى مع المنافس والتراجع للمركز الثانى.

وأضافت الصحيفة أنه تم إخراج ميسى من الملعب للمرة الأخيرة مع البرسا فى 24 سبتمبر من العام الماضى، حيث غادر النجم الأرجنتينى مواجهة فياريال بقرار من المدرب السابق إرنستو فالفيردى وكانت النتيجة وقتها 2-1.

وشارك ميسى مع البرسا في 30 مباراة بجميع البطولات هذا الموسم سجل خلالها 23 هدفا وصنع 16 آخرين وذلك فى إجمالى 2550 دقيقة.

من ناحية أخرى، يتبقى للبارسا 12 مباراة بمثابة 12 نهائى منتظر يسعى خلاله لتقليص الفارق وتجاوز الجيش الملكى من أجل التتويج بلقب الدوري الإسباني، خاصة بعد خسارة البلوجرانا الكلاسيكو ومتوسط الأهداف وأيضا صدارة الليجا.