إغلاق القائمة

3 بدائل فى الجبهة اليسرى للترجى ضد الزمالك لتعويض غياب الشتى

يدرس معين الشعبانى، المدير الفنى لنادى الترجى التونسى، عدة خيارات فى الجبهة اليسرى لتعويض غياب الظهير الأيسر إلياس الشتى، الذى غادر مواجهة الفارس الابيض فى ذهاب ربع نهائى دورى أبطال أفريقيا، مساء الجمعة الماضى، باستاد القاهرة الدولى من الشوط الأول بداعى الإصابة ليشارك خليل شمام بدلا منه.

ويملك الشعبانى خيارات عديدة فى مركز الظهير الأيسر بحسب صحيفة "foot24" التونسية، حيث من المقرر أن يتخذ قراره النهائى فى الجبهة اليسرى بالتحضيرات النهائية للترجى فى الساعات المقبلة قبل موقعة الإياب ضد الفارس الابيض ، مساء الجمعة المقبل، على ملعب "رادس".

وأضافت الصحيفة أن أبرز الخيارات المتاحة أمام مدرب الترجى هو إشراك اللاعب خليل شمام مثلما حدث فى مباراة الذهاب بعد خروج الشتى، لكن سيفتقد الفريق إلى المساندة الهجومية مقابل مردود دفاعى جيد.

وأشارت الصحيفة إلى أنه من الممكن أن يستعين الشعبانى باللاعب حسين الربيع الذى شارك فى 6 مباريات فقط خلال هذا الموسم فى الجانب الأيسر، موضحة أن الخيار الأخير يرتبط بتعافى اللاعب سامح الدربالى ليعود إلى مركز الظهير الأيمن مقابل تحول إيهاب المباركى إلى الجبهة اليسرى.

من ناحية أخرى كشفت تقارير صحفية تونسية أن السلطات الأمنية وافقت على حضور 60 ألف مشجع لمواجهة فريق الترجى التونسى أمام القلعة البيضاء .

وذكر موقع ''نسمة سبور'' أن التنسيق بين وزارتى الداخلية وشئون الشباب والرياضة أسفر عن الموافقة على حضور 60 ألف مشجع لمواجهتى الترجى والزمالك، وأيضا النجم الساحلى مع الوداد المغربى فى ربع النهائى.

وأضاف الموقع أن عدد الجماهير الذى تم السماح له بالدخول يتضمن جماهير النادى الضيف الزمالك، موضحا أن منهم 55 ألفا لمشجعى الترجى التونسى، وذلك فى إطار حرص الجهات المسئولة على توفير أفضل الظروف لممثل كرة القدم التونسية من أجل مواصلة المشوار والمراهنة على أغلى الألقاب الأفريقية.