إغلاق القائمة

الوضع تحت السيطرة وجماهير الترجي حاضرة

كانت وزارة الصحة التونسية قد عقدت مؤتمرًا صحفيًا أوصت خلاله بإقامة مباراة الترجي ,والفارس الابيض وجميع المناسبات الرياضية القادمة بدون حضور الجماهير كإجراء احترازي منعاً لتفشي فيروس كورونا في البلاد.

وكان فريق الترجي قد حصل على موافقة الجهات الأمنية بخوض مواجهة القلعة البيضاء بحضور جماهيري يصل لـ 60 ألف متفرج، أي السعة الكاملة لمدرجات ملعب "رادس"

ويدخل الترجي مباراة الجمعة بحثًا عن الفوز بهدفين دون رد لضمان العبور إلى نصف النهائي لمواصلة رحلة الدفاع عن اللقب المتوج به في آخر موسمين بعدما خسر في القاهرة الجمعة الماضى بنتيجة 3-1، ويعول على جماهيره لتحقيق تلك المهمة بعدما سبق وأن خسر في فبراير أيضًا بنفس النتيجة أمام الزمالك في كأس السوبر الإفريقي بقطر.



أكد أحمد قعلول وزير الشباب والرياضة التونسي أن مباراة الترجي والزمالك المحدد لها بعد غد الجمعة بملعب "رادس"، في "إياب" الدور ربع النهائي بمسابقة دوري ابطال افريقيا ستقام بحضور جماهير ولا يوجد أي قرار رسمي يفيد بإقامة اللقاء بدون جمهور بسبب إنتشار فيروس كورونا.

وقال أحمد قعلول في تصريحات لصحيفة "الصباح" التونسية، لم يصدر قرارًا رسميًا من وزارة الصحة أو وزارة الرياضة بخصوص حرمان الجماهير من حضور المباريات، وأوضح قائلا: "الوضع الصحي تحت السيطرة." ووجه وزير الرياضة التونسي رسالة إلى الجماهير مؤكدًا بأن المباريات التي ستقام حتى نهاية الأسبوع بشكل عادي إلا إذا شهد الأمر تطورات.