إغلاق القائمة

نادى فالنسيا الإسبانى يعلن 5 حالات كورونا بين اللاعبين والجهاز الفنى

أعلن المدافع الأرجنتينى إيزيكيل جاراى، لاعب فالنسيا الإسبانى، صباح اليوم إصابته فيروس كورونا المستجد ليسجل أول حالة مصابة بهذا الوباء بين لاعبى الدوري الإسباني "الليجا".

وكتب جاراى، عبر صفحته على "إنستجرام"، "من الواضح أننى بدأت عام 2020 بشكل سيئ.. لقد أثبتت الفحوصات الطبية نتائج إيجابية بالنسبة لإصابتى بفيروس كورونا، أشعر أنني فى حالة جيدة".

وكان الاتحاد الإسبانى قد قرر الخميس الماضى، فى بيان رسمى، إيقاف مسابقة الدورى الإسبانى "الليجا" ودورى الدرجة الأولى جولتين، مع العلم بأن قرار التأجيل قابل للزيادة، حسب تطور الوضع فى إسبانيا ومدى السيطرة على فيروس كورونا المتفشى فى البلاد.

وشدد البيان أنه حال الفشل فى السيطرة على فيروس كورونا، سيتم إيقاف الدورى الإسبانى نهائياً هذا الموسم.

عقب إعلان إيزيكيل جاراي مدافع فالنسيا إصابته بفيروس كورونا، أصدر النادى الإسبانى بياناً عبر موقعه الرسمى أكد فيه وجود 5 حالات فى الفريق بين اللاعبين والجهاز الفنى دون الكشف عن أسمائهم.

وقال الفريق الإسبانى، فى بيانه، "تم الكشف عن 5 حالات إيجابية بفيروس كورونا COVID-19   من لاعبي النادى الأول والجهاز الفنى، وجميعهم فى منازلهم بصحة جيدة وبإجراءات عزل."

وأضاف بيان الفريق ، "وبصرف النظر عن المعلومات التي سنقدمها في الساعات القادمة، يكرر الفريق دعمه للسلطات الصحية فى حملة التوعية الاجتماعية لجميع السكان بالبقاء فى المنزل ومواصلة جميع تدابير النظافة والوقاية من الفيروس القاتل."