إغلاق القائمة

تتويج ليفربول بلقب البريميرليج فى غياب الجماهير محبط

كانت رابطة الدورى الإنجليزى قد أعلنت عن تأجيل مسابقة البريميرليج وكل المسابقات رسمياً حتى 4 أبريل المقبل، بسبب تفشى وباء فيروس كورونا المنتشر فى العالم مؤخرًا، وذلك بعد الاجتماع الطارئ الذى عقد الجمعة الماضى لمناقشة مستقبل البطولة، عقب ثبوت إصابة ميكيل أرتيتا المدير الفنى لنادى أرسنال وهودسون أودوى لاعب تشيلسى بجانب 3 لاعبين من ليستر سيتى وآخر من إيفرتون بالفيروس.

ويأتى ليفربول فى صدارة البريميرليج برصيد 82 نقطة، ويتبقى له 9 مباريات فى جدول المسابقة، ويأتى نادى  مانشستر سيتى "وصيفاً" برصيد 57 نقطة متأخراً بفارق 25 نقطة، وبذلك يحتاج الريدز لانتصارين فقط للوصول إلى النقطة رقم 88 وهو ما سيمنحهم لقب الدور الإنجليزى للمرة الأولى منذ 30 عاما.

أكد فيرجيل فان دايك، مدافع الريدز الإنجليزى، شعوره بإحباط شديد فى حال تتويج الريدز المحترف ضمن صفوفه الفرعون المصرى محمد صلاح بلقب الدورى الإنجليزى الممتاز "بريميرليج" خلف الأبواب المغلقة.

وقال فان دايك، فى تصريحات نشرتها صحيفة "ليفربول إيكو"، إنه سيكون فى قمة الإحباط إذا حسم الريدز لقب البريميرليج فى ملعب فارغ بدون حضور جماهير، مشدداً على أنه فى حال عدم وجود مشجعين فى ملعب "آنفيلد" معقل الريدز فسيكون ذلك بمثابة ضربة قاضية للاعبين.


وأضاف مدافع الريدز ، "لا أحد يريد لعب مباريات بدون الجماهير، حتى يتم اتخاذ قرار بشأن كيفية التعامل مع الوضع يتعين علينا فقط التعامل معه، ولكن عندما يحدث ذلك فنحن نفوز بلقب الدورى من أجل جماهيرنا بالتأكيد".