إغلاق القائمة

كورونا يكلف الدورى الإنجليزى خسارة 750 مليون جنيه إسترلينى من البث

قال رئيس الاتحاد الإنجليزى أنه في حالة عدم اكتمال الموسم فسوف تخسر الفرق مليارات الجنيهات من أموال التليفزيون ويمكن أن يخسر الدوري الإنجليزي وحده حوالي 750 مليون جنيه إسترلينى من عائدات البث التلفزيوني فقط.

وأضاف كلارك قائلا: "الواقع التجاري للدوري الممتاز ويويفا هو أنه إذا لم يكملوا مواسمهم، فإنهم سيخرقون عقود البث الخاصة بهم. وبالتالي لن يسدد الرعاة، وبالنسبة للدوري الممتاز وحده، فأنت تتحدث عن دخل 3 مليارات جنيه إسترليني سنويًا من حقوق البث التليفزيوني الخارجية والمحلية".

وأتم: "ستكون هناك آثار مالية أيضًا إذا تم ضغط المباريات ولعب مباريات فاصلة على سبيل المثال لتحديد المراكز وهو ما يعني لعب عدد أقل من المباريات وهو ما يعنى أيضًا خسائر بالجملة لأن الشركات التلفزيونية اشترت عددا معينا من المباريات وإذا قلت فستدفع رابطة البريميرليج تعويضا عن عدم الالتزام بالمتفق عليه".

أصدر جريج كلارك رئيس الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم تصريحات مثيرة عن الدورى الإنجليزى الممتاز، وسط الانتشار المستمر لفيروس كورونا، حيث لا يعتقد أن الموسم المحلي سيكتمل بعد اجتماع طارئ عقد أمس بين كل المسئولين عن اللعبة، ما تسبب في مخاوف كبيرة من تداعيات مالية على جميع الأندية.

وأسفر اجتماع الأمس عن تعليق جميع مباريات كرة القدم فى إنجلترا كما هو الحال في إسبانيا وفرنسا وألمانيا وبالتأكيد إيطاليا.

ووفقًا لصحيفة التايمز يشعر كلارك بالقلق الآن من أن الموسم لن يكون قادرًا على الوصول إلى نتيجة يمكن أن تعني أن الريدز لن يتوج بطلاً لأول مرة منذ 30 عامًا بعد كل المجهودات الكبيرة التي قام بها الفرعون  محمد صلاح ورفاقه هذا الموسم واعتلاء صدارة الترتيب بفارق 25 نقطة عن مانشستر سيتي الوصيف قبل 9 جولات على نهاية الموسم.