إغلاق القائمة

إقامة مباراة ألمانيا وإيطاليا الودية فى 31 مارس بدون جمهور

ذكر "راديو كتالونيا" عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" أن "الاتحاد الأوروبى سيحاول لعب مباريات هذه الجولة خلف الأبواب المغلقة ومن ثم سيوقف المسابقات".

كما أن الحكومة الكتالونية، قررت اليوم الثلاثاء، بشكل رسمى إقامة مباراة النادى الكتالونى الإسبانى ضد نابولى فى إياب دور الـ16 بدورى أبطال أوروبا، خلف الأبواب المغلقة بدون حضور جماهيرى بعد الاجتماع الذى عقدته مع مسئولى البلوجرانا.

وذكرت صحيفة "سبورت" الكتالونية أن قرار غياب الجماهير عن حضور مباراة الفريق الكتالونى ونابولى المقرر إقامتها  18 مارس الجارى على ملعب "كامب نو"، تم اتخاذه بدقة لأسباب صحية وذلك عقب تفشى فيروس كورونا المستجد فى مختلف دول العالم فى الفترة الأخيرة.

وكان البرسا قد تعادل فى مباراته مع نابولى 1-1 فى ذهاب ثمن نهائى تشامبيونزليج على ملعب "سان باولو" 25 فبراير الماضى.

قال الاتحاد الألماني لكرة القدم اليوم الثلاثاء إن مباراة ودية دولية مقررة بين ألمانيا وإيطاليا في نورمبرج في 31 مارس  ستقام خلف أبواب مغلقة بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وتضررت كرة القدم الألمانية بالفعل حيث ستقام العديد من مباريات دوري الأضواء بدون جماهير.
ويدرس الاتحاد الأوروبى لكرة القدم "يويفا"، إيقاف منافسات مسابقتى دورى الأبطال واليوروباليج خلال الفترة المقبلة، بسبب تفشى فيروس كورونا المستجد فى مختلف الدول الأوروبية فى الفترة الأخيرة، والذى بلغت حصيلة الوفيات العالمية الناجمة عنه ما يزيد عن 4 آلاف حالة وفاة وأكثر من 113 ألفا حالة إصابة.