إغلاق القائمة

المباراة بدون جمهور ليس لها معنى لكننا مضطرون

أوضح: "أرغب في مواجهة  النادى الملكى ريال مدريد بحضور جماهيرنا، ولكن صحة الأشخاص أهم، حال طُلب منا اللعب بدون جماهير سوف نلتزم بالتعليمات"

وعن أخطاء إيدرسون في الديربي، قال مدرب السيتي: "إنه حارس استثنائي، أنا وأنت وكل شخص يمكنه ارتكاب الأخطاء، الخطأ لايقلل من قيمته".

جدير بالذكر أن  نادى مانشستر سيتي سيخوض مواجهتين بالدوري ضد فريق  آرسنال غدًا، ثم بيرنلي في الجولة الـ 30 السبت المقبل،  قبل استضافة  الفريق الملكى ريال مدريد في السابع عشر من مارس الجاري في إياب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا.

 وعن مواجهة مساعده السابق ميكيل أرتيتا، علق جوارديولا، قائلاً: "سأرحب بعودته مرة أخرى إلى ملعب الاتحاد، قلت قبل سنوات أنه سيكون مدربا رائعا، ومتأكد أنه سينجح مع أرسنال".

وخسر نادى مانشستر سيتي ضد مان يونايتد في الديربي بنتيجة 2-0، أمس الأول، الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ29 من مسابقة البريميرليج، وهو ما زاد الفارق مع الريدز المتصدر إلى 25 نقطة، حيث يأتي السيتزين في الوصافة برصيد 57 نقطة، فيما يأتي ليفربول بالصدارة وفى رصيده 82 نقطة، وتفصله 6 نقاط عن حسم اللقب رسميًا.

وبخصوص استكمال مباريات الدوري الإنجليزي بدون جمهور بسبب فيروس كورونا، علق جوارديولا قائلاً: "نحن على علم بما يحدث من تطورات في البلدان الأوروبية، الدوري توقف في العديد من الدول، وفي إسبانيا سيقام بدون جمهور، أعتقد أننا سوف نستكمل بريميرليج بدون جمهور".

أضاف: "علينا أن نسأل أنفسنا هل لعب كرة القدم والمدرجات خالية أمر ممتع؟ بالنسبة لي إذا لم يأت المشجعون إلى الملعب فليس للمباراة معنى، لا أرغب في لعب مباريات دوري الأبطال والدوري الإنجليزي بلا جماهير، لكن بالتأكيد سوف نتبع التعليمات".

أثار بيب جوارديولا مدرب نادى مانشستر سيتي، الغموض حول مصير البلجيكي كيفين دي بروين نجم وسط السيتزين ضد أرسنال، في المباراة المقرر إقامتها غدًا، الأربعاء، والمؤجلة من الجولة الـ 28 من مسابقة البريميرليج.

قال مدرب مانشستر سيتي في مؤتمر صحفي: "كيفين دي بروين تدرب معنا ولكن لا أعرف إذا كان مستعدًا للمشاركة معنا في مباراة أرسنال أم لا".

أضاف: "ساني مستعد للعب منذ أسابيع، يتمرن معنا بجدية ولم يتعرض لأي انتكاسة، لكن علينا الحذر، يتحسن يومًا بعد الآخر وجاهز للتواجد معنا، أما سيرجيو أجويرو فهو على ما يرام وجاهز للمشاركة في المباراة".