إغلاق القائمة

جنوى يطالب بتأجيل جميع مباريات الدوري الإيطالي بسبب فيروس كورونا

حذر فرانشيسكو ماروكو، المدير الرياضى لفريق جنوى، من تفشى فيروس كورونا فى البلاد من خلال مباريات الدورى الإيطالى، وطالب السلطات بتأجيل كل لقاءات المسابقة وعدم الاكتفاء بعدة مباريات فقط، كما أعلن أمس بتأجيل 3 لقاءات، أبرزها مباراة نادى  إنتر ميلان وسامبدوريا.

وارتفعت أعداد المصابين بفيروس كورونا فى إيطاليا على مدار الـ48 ساعة الماضية بدرجة كبيرة ووصلت إلى 132 حالة صباح اليوم، الأحد، 26 منها فى العناية المركزة بجانب تسجيل حالتى وفاة.

وأعلن رئيس الوزراء جوزيبى كونتى ووزير الرياضة فينتشنزو سبادافورا تأجيل جميع الأحداث الرياضية فى مقاطعتى لومبارديا وفينيتو، وهى المناطق التى تضم أكبر عدد من الحالات، كما تم إلغاء مباراة تورينو وبارما، ليصل عدد المباريات إلى 4 مؤجلات وهى الإنتر وسامبدوريا وأتالانتا ضد ساسولو وفيرونا ضد كالياري.

وعبر المدير الرياضى لجنوى عن قلقه من الوضع الحالى وقال فى تصريحات نقلها موقع "فوتبول إيطاليا": "لدينا أقصى درجات الاحترام للقرار الذى اتخذته السلطات، لكن الطلب الذى يمكننا تقديمه هو ضمان مبدأ تكافؤ الفرص فى الدوري".

وتابع: "إذا لم يتغير الموقف، فقد يكون من الأفضل تأجيل كل مباريات الدورى الإيطالى خوفا من تفشى الفيروس بدلاً من الاكتفاء بتعليق مجموعة مباريات ومسابقات هنا وهناك."

من ناحية أخرى، كشفت تقارير صحفية إسبانية، أن لاعبى نادى برشلونة سيخضعون لفحوصات طبية تختبر درجات الحرارة عقب وصولهم إلى مطار نابولى فى إيطاليا غدا الاثنين قبل مواجهة فريق الجنوب، المقرر إقامتها على ملعب "سان باولو" فى العاشرة من مساء الثلاثاء المقبل، ضمن منافسات ذهاب الدور ثمن النهائى لمسابقة دورى أبطال أوروبا "تشامبيونزليج".

وذكرت صحيفة "آس" الإسبانية، أنه تم إبلاغ فريق برشلونة بالتعميم الخاص من الحكومة الإيطالية بضرورة اجتياز جميع أفراد البعثة لاختيار درجة الحرارة عند وصولهم إلى نابولى، مضيفة أنه سيتم احتجاز أى لاعب يتعرض لارتفاع الحرارة فى المستشفى وهو ما يعنى إمكانية غيابه عن المباراة.

وأضافت الصحيفة أن السلطات الإيطالية ستفحص جميع اللاعبين فى المطار وأى شخص مشتبه فى إصابته بفيروس كورونا سيتم نقله إلى المستشفى ويتم التعامل معه وفقا للبروتوكول المحدد فى هذه الحالات من قبل الحكومة الإيطالية.