إغلاق القائمة

ريال مدريد المنتشي يستضيف سوسيداد بربع نهائي كاس ملك إسبانيا

يستضيف ناددى ريال مدريد فى الثامنة من مساء اليوم ، الخميس، نظيره ريال سوسيداد ضمن منافسات الدور ربع النهائى لكأس ملك إسبانيا على ملعب "سانتياجو برنابيو".

ويعيش ريال مدريد تحت قيادة الفرنسي زين الدين زيدان حالة من الإستقرار الداخلى من حيث النتائج والأداء، بعدما نجح فى خطف صدارة الدوري الإسبانى من برشلونة، حيث يحتل المقدمة برصيد 49 نقطة وبفارق 3 نقاط عن الوصيف البارسا.

ويأمل زيدان فى إستمرار الصحوة التى يمر بها ريال مدريد بكل المسابقات هذا الموسم، حيث الإحتفاظ بصدارة الليجا وهزيمة ريال سوسيداد الليلة، والتأهل إلى نصف نهائى كأس الملك، بالإضافة إلى تخطى مانشستر سيتي فى القمة المنتظرة فى دور الـ 16 بدوري أبطال أوروبا.

ويواجه ريال مدريد ضيفه سوسيداد بمعنويات مرتفعة وثقة كبيرة فى الفوز، وفقاً لما حققه الفريق من نتائج مميزة خلال الفترة الأخيرة، وعلى الأخص هزيمة أتلتيكو مدريد بهدف نظيف فى الديربي الذى جمع الطرفين السبت الماضى، بملعب "سانتياجو برنابيو".

ومن المتوقع أن يسجل البلجيكي إيدين هازارد نجم وسط الملكى  الظهور الأول ضد ريال سوسيداد منذ إصابته ضد باريس سان جيرمان فى الجولة الخامسة لدور المجموعات بدوري أبطال أوروبا 27 نوفمبر الماضى.


وبات النجم البلجيكى إيدين هازارد، لاعب ريال مدريد الإسبانى، جاهزا للعودة للمشاركة من جديد بتيشرت النادى الملكى بعد تعافيه من الإصابة التى تعرض لها فى الكاحل ضد سان جيرمان بتشامبيونزليج.

ووفقاً لما نشرته صحيفة "آس"الإسبانية، إن المدرب الفرنسى زين الدين زيدان، سيبدأ الاعتماد على هازارد بشكل تدريجى بدءا من مواجهة سوسيداد الليلة ليستعيد مستواه قبل المواجهة النارية التى يخوضها الريال ضد مانشستر سيتى فى دوري أبطال أوروبا.

وسيكون هازارد متواجدا بنسبة 100% فى مواجهة مانشستر سيتى الإنجليزى، فى دور الـ 16 من بطولة دورى أبطال أوروبا، يوم 26 فبراير المقبل.

ويستقبلالملكى خصمه سوسيداد بأرقام مميزة حققها بعد تخطى أتلتيكو فى الديربي، خاض النادى 21 مباراة دون هزيمة 16 منها انتهت بالفوز وخمس بالتعادل.

ومن بين تلك المباريات 13 لقاء في الليجا حيث حصل من خلالها الفريق على 33 نقطة من أصل 39 نقطة وهذا ما جعله متصدر الدوري الإسباني حتى الآن.

وكانت الهزيمة الوحيدة في الليجا ضد ريال مايوركا في 19 أكتوبر وحتى الآن لم يتذوق الملكى طعم الهزيمة مرة أخرى في عام 2020 حيث فاز النادى فى أربع مباريات متتالية لبدء العام بطريقة جيدة واستمروا بهذا الأداء ولم يهزموا في شهر يناير ومن المتوقع خوض مباريات فبراير بمثل هذا الأداء